الخميس، 23 أكتوبر، 2008

الأربعاء، 15 أكتوبر، 2008

ُدُخَــــــــــــ البَوح ــــان






آليـ ــ ـومـ ـ ...كـ ـمـ ـثـ ـل كـ ـل يـ ــ ـوم

مـمـلؤ بـآلـؤقـتـ آلكـآفـيـ
لنـقــرـر

مـآـذآ سـنـفـعـل للحـظـآتـٍ قـآـدمـة
ـومـآـذآ سـنـسـتـفـيــد مـنـ حـكـآيـآتـ آلمـآضـيـ
لأبدأ من المهم في قولي هذا

من حيث صنعتُ أوراقي
قبل 3 أعوام وأشهر اشتريتُ دفتراً جميل بلون برتقالي ...لونٌ يدخل السرور لعيني -التي تأملت هذا الدفتر كثيراً وخططت ماذا ستقول لسطوره- عزمتُ أن أجعل قلمي يصدقٌ القول مع هذه الأوراقــــ
أن يكون بوحي فيه ....حقيقة وكان هذا القرار ....قرارٌ جديد لم يسبق لي اتخاده
ومع أول البوح كان بوحي رسمياً ...يصطنع بعض المشاعر - المتفائلة والراضيه - ويخفي عن تلك السطور بعض مخاوفه وتنبؤاته وبعض ما أغضبه وكثيراً مما يقلقه .
ومع ثاني وثالث ورابع .....ومزيداً ....مزيداً من البوح
انتهت الرسمية
وزاد اصطناع مشاعر الفرح والتفاؤل
وظهرت علامات استفهامٍ ....ليست أيً منها تملك إجابة لنفسها
و استمر معي هذا البوح شيءٌ منه هو الحقيقة وكثيراً منه لا أدري كيف تناثر من قلمي
مانوعك أيها البوح ؟!!
مع مرور الأيام بيننا واستمرار تعاملي معه بدأت أسعى لأن أفهمه, قلت في نفسي : حتى أفهمه... يجب أن أرى باقي أخوته .
اخوته اللذين هم ....بوحٌ ينتمي لقلوبٍ أخرى
صافحتُ ألآف ...ألآف ...البوح ولم أدركهم جميعاً
ويظلو في ازديادٍ كل يوم وفي النهاية عرفت ْ بأن الحق مع بوحي ومع كل البوح الذي كان من الآخرين
وكتبت للبوح تعريفً بسيط وأسميت هذا التعريف

دًٍخٌِآنْ آلبٌَِوٍحٍّ


لا دخان بدونـــ ناااار


لا
بوحٌ بدونـــ المواقفــــ
سواء مرتْ بسمعنـــــا
أو
مرتْ أمام أعيُننـــــــا


ستظلُ تستنزفُ بوحنا
حتى تطيب وتستقر في الذاكـــرة
ولأنَ
بوحنا ...
يخفي بعض التفاصيل
ينكرُ بعض العناوين
يتجاهل بعض الأسماء
سيبقى في ظاهره
دُخَـــــ البوحْ ـــانْ
جاءنا من نار
ولن ينقلها لنا
//
لن ينقلها لنا كما هي
سيطفئ حرارتها
سيخفي لهيبها
سيصبغ لونها
سيُنْكر زمانها
ويبتعد عن مكانها
//
حقيقة من حقائق البوحــ
أن
لايكون الحقيــــــــقة
//
ولن ينتهي معهُ مصيــــــــــــر َتغَيُره
يتنقلُ من لسانٍ لألفَ لســــــــــــان
ومن ورقٍ خجول لأوراقٍ تحفظُه بغيرِ مشاعر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وحتى هذا اليومـــــ

لا زلت مستمرة في البوح ....كل يومـــ

ولا زال دخان البوح ...وحده من يملئ سطور أوراقي

ولأني وحدي شاهدة على الحقيقة كاملة

احتفظت بهذا البوح لنفسي فقط

ومن أجله

أقفلتُ على أوراقه

وأبعدتُ من حوله كل العيون التي لا تعرفه

ولأنك دخااااان البوح

ستظل أكثر من يُقدر موقفي هذا



الاثنين، 13 أكتوبر، 2008

الأمل .....شمعة


إن أظلم المكان حولكِ


تسلحي بشمعة الأمل


الأحد، 12 أكتوبر، 2008

((محاولة مع بداية سنة دراسية ))


يا الله احفظني ووجهني إلي حبك ورحمتك

يا الله لا تحرمني من النظر الى جمالك

يا إلهي تقبل هذا الرجاء


السبت، 4 أكتوبر، 2008

قصتي مع التدوين (واجب تدويني )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عيدكم مبارك ,عساكم من عواده يا اخواتي وأخواني الأعزاء

وها أنا أعود للتدوين بعد إنشغالي الطويل ,و أبدأ مع واجب تدويني مرره لي أخي الطيب (بسّام الكثيري )

شكراً لك أخي /الكثيري :) وكل عام وإنت بخير

ونأتي لمرحلة الإجابة على الأسئلة ^ـــ^
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- بدأت تدون من إمتى ؟ ودخلت العالم ده إزاي ؟

بدايةً , كنت أكتب على برنامج الــ word

وأرسل كل محاولاتي في الكتابة إلى إبنة خالتي العزيزة واكتفي بتعليقها

كانت مرآتي التي تصدق معي (الصديقة الصدوقة )

وكنت أكره فكرة الكتابة في المنتديات لكونها تستقبل كثيراً فكرة النسخ واللصق
وهذا يشعرني بضياع جهود الكثير وبأن التنافس في كمية النسخ واللصق وليس في قيمة الأفكار والمحاولات

وذات يوم ارسلت لي ابنة خالتي رابط لموقع (إكتب)

الذي يتيح لكل مستخدمين النت ,فتح مدونة خاصة بهم :)

هنا كانت بدايتي ,تحديداً عام 8/12/2006
المدونة كانت مشتركة بيني وبين شخصية تفوقني مقدرةً على الكتابة

ولكن لا شيء يدوم ...وانتهى مع مرور الأيام استمرار كتابتي في هذه المدونة
فاتجهت بعدها لإنشاء مساحة خاصة بي في موقع الهوتميل ويندوز لايف
واسميت هذه المساحة أوراق ....واستمررت في الكتابة فيها حتى هذا اليوم
ولكنها مخصصة لخواطري فقط ومقفلة ....وحدها ابنة خالتي منحتها الحق في مشاهدة محتواها
وخلال فترة كتابتي في مدونة أوراق ....أخترت موقع بلوجر ليكون مسكناً لمدونتي الثانية ألواني
وهنا حمدت الله وأكملت طريقي في التدوين وتعرفت على أخوات وإخوة نفعوني كثيراً
___________

- أيه كان انطباعك في البداية ؟

كنتُ كحال غريب دخل عالم مجهول لا يعرف فيه غير كلماته التي طبعها في مساحةٍ محددة له في هذا العالم
استمررت أكتب كشخصية ثانية في المدونة وهذا في بداية التدوين في مدونة مشتركة
وكانت محاولاتي بسيطة بين كتابة خواطر ورسم فقط
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- من أكثر شخص بتهتم بتعليقه على ( بوستك ) الجديد ؟
بداية كتابتي في مدونة ألواني والتي كانت في بداية عام 2008 م قبل حذفي الأول لها
تعرفت على شخصية رائعة تحمل اسم (سايرة الدرب )
متميزة وشجعتني على أن استمر :)
وكنت أتطلع دائماً لتواجدها بالقرب

أتحمس حينما ألحظ تواجد خلود الجهني صاحبة مدونة ضوء , تعرفت على مدونتها منذ فترة بسيطة لكنها حقاً لها اتجاه مختلف ومشوق ...أحب سماع رأيها السديد الذي تضيفه حول الأمور الظاهرة في المجتمعات
وعائشة , يا الله ما أروعها حينما تبوح وتقول
كلامها يعرف كيف يضحكني ويخيفني ويربكني ويأخذني إلى حيث مكانٍ أتخيله مع كلماتها الرائعة

وسارة صاحبة مدونة مجرد شعور : خواطرها تغني في أذني بهدوء أحبه
أذني تسمع كل كلماتها ,وتوافق مشاعرها الرائعة
لم أخبرها بهذا يوماً ,ولكنني أتحمس للكتابة بمجرد أن تكتب هي

ولا أنسى أخي الكاتب رجل يحمل مشاعر
إتقانه للغة العربية واستخدامه المتقن لمفرداتها ما شاء الله ,يجعلني أنتظر منه رأيه دائماً فيما كتبت وتعليقاته على محاولاتي
هو يتميز بأسلوبه الخاص في كتابة القصص وسردها بشكل مشوق لا يخلو من الفلسفة النافعة وهذا الشيء يجعلني أتفكر في أشياء وسلوكيات وعادات كثيرة تحصل من حولي لم أكن منتبهة لها في السابق

وأيضاً, أخي بسّام الكثيري
صادقٌ في تعليقه ,ينفعني دائماً بإضافته القيمة
يحمل على عاتقه مسؤولية أن ينفع من حوله ويقدم لهم يد العون والكلمة الطيبة (أخٌ حقيقي)
وتعليقاته أشبه بسخاء المطر .

وآآآه كم أفتقد روان صاحبة مدونة حين يصرخ الصمت

روان متميزة ,رائعة , كاتبةٌ صادقة
أفتقدها مع الأيام ,غيابها يقلقني ...الله يرجعها لنا سالمة
تعليقاتها دائماً تهمني

وأيضاً من لا أنسى تميزهم
وكتابتهم تشهد على تفوقهم
وتعليقاتهم تنفعني
الأخ /القويري ,صاحب مدونة قويريات مع أول زيارة لمدونته قرأت كل كتاباته التي لا تخلو من أسلوب السخرية بشكل أدبي وخواطر تصحبنا إلى صور في الحياة ,أسلوبه جديد ومشوق
والأخ أحمد صاحب مدونة دردشة عربي وأخت الجميع الوجد والفنانة رمادية التي ترسم بإبداع
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
- ما هي أهم شيء تعلمته من عالم التدوين ؟

تعلمت تقبل الإختلاف ,الناس لا بد أن تختلف في الرأي والمفاهيم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
- ما هو أكثر شيء كرهته في عالم التدوين ؟
العنصرية والفساد
فالبعض يستغل هذه المساحة في نشر المعصية
ويفتخر بمعصيته ويجهر بسوءه ((الحمد لله الذي عفانا مما ابتلى به كثيراً من الخلق وفضلنا عليهم تفضيلاً))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- هل تشعر أن التدوين له تأثير؟
بالطبع , التدوين يؤثر إما تأثير سلبي أو ايجابي
في كل الأحوال هو يؤثر
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- تهدي ( التاج ) ده لمين ؟

لكل من يحب أن يبوح عن حاله مع التدوين :)

وبالأخص لخلود الجهني
وأخي رجل يحمل مشاعر
وسارة صاحبة مدونة مجرد شعور
ورمادية صاحبة مدونة ألوآن رمادية