الاثنين، 21 يوليو، 2008

لونٌ من الأماني :)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




كثيراً ما نعتبر أمنياتنا ...هدفً لنا


نسعى أن نجعلها الواقع في حياتنا


جميعنا مرت بنا في حياتنا لحظات ...فكرنا فيها بأمنياتنا وحدها


كنجم في السماء , ليس محال على عزيمتنا أن توصلنا له


لقد تحدث المفكرون والشعراء والقواد والسادة عن أمنياتهم


كل ناجح وكل ساعي ...له في الحياة أمنية يضمها في أعماق فكره


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ


تحدث الشافعي عن الأمنيات ...وكم كان حديثة حكمة ذهبية :)


قال الشافعي في أمنيات الإنسان :


يريد المرء أن يعطى مناه ويأبى الله إلاَّ ما أرادَا


يقول المرء فائدتي ومالي وتقوى الله خير ما استفادَا


_________________




نحن من يرسم أمنياتنا ونلون بها أيامنا ...لكلٍ لنا أمنيات ولدت من حاجتنا لها


:::::::::::::


ما هي أمنية الرسول صلى الله عليه وسلم ؟


لعلكم قرأتم من خلال أحاديث الرسول (صلى الله عليه وسلم) شيء من أمنياته الرائعة


كان صلوات الله وسلامه عليه ...يتمنى الخير لنفسه ولأمته


من أحد أحاديثه التي صرح فيها بأحد أمنياته


حديثة عن أبي هريرة – رضى الله عنه - قال :


سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( والذي نفسي بيده لولا أن رجالاً من المؤمنين لا تطيب أنفسهم أن يتخلفوا عني ، ولا أجد ما أحملهم عليه ، ما تخلفت عن سرية تغزو في سبيل الله ، والذي نفسي بيده لوددت أني أقتل في سبيل الله ثم أحيا ثم أقتل ثم أحيا ثم أقتل ) رواه البخاري .


لقد تمنى الجهاد صلوات الله وسلامه عليه وتمنى الموت ثم الحياة ثم الموت لأجل الإستشهاد في سبيل الله عزَّ وجل


::::::::::::::::


ومن حديث الرسول صلى الله عليه وسلم عن الأمنيات


حديثه صلى الله عليه وسلم حينما قال : ( إذا تمنى أحدكم فلينظر ما يتمنى فإنه لا يدري ما يكتب له من أمنيته ) رواه احمد


:::::::::::::::::




ويروى أن عمر بن الخطاب قال لأصحابة : تمنوا ، فقال : رجل أتمنى لو أن لي هذه الدار مملوءة ذهباً أنفقه في سبيل الله ، ثم قال : تمنوا ، فقال رجل : أتمنى لو أنها مملوءة لؤلؤاً وزبرجداً وجوهراً أنفقه في سبيل الله وأتصدق . ثم قال : تمنوا . فقالوا : ما ندري يا أمير المؤمنين . فقال عمر أما أنا فأتمنى لو أن هذه الدار مملوءة رجالاً مثل أبي عبيده بن الجراح .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


لقد تحدث الأنبيا والصحابة كثيراً عن أمنياتهم


ومؤكد أننا جميعاً نملك الأمنيات لأنها تنبع من أنفسنا


والنفس تحب وتشتهي وترغب ....جميعنا لنا الحق في أن نتمنى


جميعنا ...ربما !!!


نملك الآن أمنيات واضحة ومحددة




________________


الغريب أن يجيب أحدنا عند سؤاله عن أمنياته


بإجابة : لا شيء ...لم أفكر بالأمر ..أو, لا احتاج شيء يكفيني ما عندي <<< (في مفهومه هذه قناعة )


___________________


أختم موضوعي بمقولة عمر بن عبد العزيز _رضي الله عنه_:


( إن لي نفساً تواقة ، ما تمنت شيء إلا نالته ، تمنت الإمارة فنالتها وتمنت الخلافة فنالتها ، وأنا الآن أتوق للجنة وأرجو الله أن أنالها )


_____________________


والحمد لله والصلاة على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم




هناك 10 تعليقات:

Saudi Romantic يقول...

السلام عليكم

جزاك الله خير يا الواني..

معليش على التأخير في الرد ..بس عندي ضيوف جايين من خارج السعوديه وقاعدين كم يوم ..لكن هذا ما يمنع اني كل شويه أطل عليكم..واشوف ايش كاتبين..
هذا تعليقي مختصر الين ما افضى بس..وبعدين ان شاء الله لي تعليق ثاني مفصل..موضوع جميل ..استمري..في امان الله

رجل يحمل مشاعر يقول...

الاماني بدايه طريق النجاح فكل انجاز كان حلما في البدايه وتحقق بعد الجهد والبذل والعطاء:)

الواني عادت كما عهدناها فاهلا بعودتها

أليس في بلاد العجائب يقول...

بارك الله فيكي :)

بجد موضوع ممتاااااااز جدا .. جزاكي الله خيرا

ساعات النفس تتوق الي امنية ما و يصعب تحقيقها او يمكن نبدلها بامنية غيرها .. بس يفضل الصعب انك تلاقي حاجة تتمناها و تستاهل تسعي وراها لتحقيقها :)

اللهم ارزقنا رضاك والجنة :)

alwani يقول...

saudi romantic

نور المكان بتواجدك

شكراً لكونك أول من شرفني بتواجده

ومنتظره حظورك الدائم :)

alwani يقول...

رجل يحمل مشاعر

أهلاً بزيارتك

وجودك يشجعني لتقديم الأفضل
وإضافتك رائعة أخوي

alwani يقول...

أليس

آمين ,يرزقنا الله وإياكِ رضاه والجنة

شكراً يا رائعة

alwani يقول...

أليس

آمين ,يرزقنا الله وإياكِ رضاه والجنة

شكراً يا رائعة

alwani يقول...

أليس

آمين ,يرزقنا الله وإياكِ رضاه والجنة

شكراً يا رائعة

همـ القلم ـس يقول...

الواني ..

موضوع مميز جداً .. وفقك الله

افضل ماتمنيت فى حياتي وأسأل الله ان يحققها لى ولكم ولجميع المسلمين .. الشهادة فى سبيله والجنــــــــــه .. آآآمين

جزاك الله خير عزيزتي ..
دمت بخير ..

alwani يقول...

آآآمين يا همس القلم

جزاكِ الله خير